جاري التحميل

اكتب للبحث

الرئيسية دولي

تعرف على أول تركي يحصل على أرفع وسام في كندا

 

حصل الدكتور التركي، أحمد فؤاد شاهين، على الوسام الكندي “Order of Canada”، والذي يعد أكبر جائزةٍ تُعطى للإسهامات المجتمعية على مستوى البلاد، وذلك بفضل إسهاماته في المجتمعين المسلم والتركي في كندا.


وقامت بتسليمه الجائزة الحاكمة العامة جولي باييت، ليصبح أحمد شاهين أول تركي يأخذ جائزة الشرف الكندية على الإطلاق.

وإلى جانبه، حصل 47 آخرون على الجائزة في حفلٍ أقيم في قاعة الحاكم العام ريزيدنس ريدياو في العاصمة أوتاوا.


يُعدُّ أحمد فؤاد شاهين، مواطنًا كنديًّا تركيَّ الأصل، يُقيم في بلدة أونتاريو، وهي بلدةٌ ذات مناظر طبيعيةٍ خلابة تقع على ضفاف بحيرةٍ في شلالات نياغارا. وقد مُنح الوسام الفخري الكندي لمساهماته في المجتمعات الإسلامية والتركية منذ وصوله إلى البلدة قبل عقود.

يقول أحمد البالغ من العمر 95 عامًا في لقاء له مع وكالة الأناضول: “منذ أن جئتُ إلى كندا سنة 1958، عملتُ بجدٍّ من أجل المجتمع الإسلامي، فضلًا عن أداء الواجبات الموكلة إلي”.

وأشار أحمد إلى أنه سعيدٌ بتقدير السلطات الكندية لأكثر من 60 عامًا من العمل الدؤوب مضت من عمره في كندا، وقال إن الجيل الجديد يجب عليه أن يعمل بجدّ.

يضيف أحمد: “أسستُ مجلس جمعية المسلمين في كندا وجمعتُ المسلمين تحت سقفٍ واحدٍ قبل 33 عامًا، كما أسستُ المؤسسة الدولية للإغاثة والتنمية (IDRF) والتي ساعدت الآلاف من المسلمين وغير المسلمين بملايين الدولارات، ولا تزال تعملُ حتى اليوم”.

بعد حفل التكريم مباشرة، استقبل السفيرُ التركي لدى كندا، سلجوق أونال، الدكتور أحمد شاهين وعائلته في مبنى السفارة، حيث تلقى هناك اتصالًا من وزير خارجية تركيا، مولود جاويش اوغلو. يقول أحمد: “اتصل بي الوزير مولود جاويش اوغلو أثناء تواجده في اجتماعٍ في فانكوفر، إنني أقدّر له ذلك كثيرًا”.


اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *