جاري التحميل

اكتب للبحث

أخبار تركيا

استسلام مسلحين من ميليشيات “PYD” لقوات “غصن الزيتون” في عفرين

 

أعلن الجيش السوري الحر عن انشقاق عدد من مسلحي تنظيم “حزب الاتحاد الديمقراطي” (PYD)، الذراع السوري لمنظمة “حزب العمال الكردستاني” (PKK)، واستسلامهم لقوات عملية “غصن الزيتون” التي انطلقت في منطقة “عفرين” السورية، مساء السبت.


وأشارت وكالة الأناضول التركية إلى فرار عدد من العناصر الذين أجبرتهم قوات “PYD” الإرهابية على الانضمام إلى صفوفها بقوة السلاح، وتسليم أنفسهم إلى الجيش السوري الحر.

وأعلن بيان للجيش السوري الحر أن عددا من عناصر “PYD/ PKK” انشقوا عن التنظيم الإرهابي، وسلموا أنفسهم إلى قواته في منطقة مارع.


وأكّدت الأناضول أن بعض الصور التي وصلتها من مراسليها في مدينة “أعزاز”، شمالي سوريا، تظهر بأن بعض العناصر المنشقين عن التنظيم الإرهابي ما زالوا أطفالا.

استسلام مسلحين من ميليشيات "PYD" لقوات "غصن الزيتون" في عفرين 67

وكانت ميليشيا “PYD/ PKK” أجبرت الكثير من المدنيين على الالتحاق بصفوفها بقوة السلاح، مع زيادة وتيرة الاستعدادات التركية الخاصة بعملية عفرين في الأيام الأخيرة.


وأعلنت القوات المسلحة التركية أنها قصفت ضمن إطار “غصن الزيتون”، اليوم، 108 هدفا عسكريا من أصل 113 هدفا متواجدا في 7 مناطق بعفرين.

وأعلنت رئاسة الأركان التركية، في وقت سابق من مساء اليوم انطلاق عملية “غصن الزيتون” بهدف “إرساء الأمن والاستقرار على حدود تركيا وفي المنطقة والقضاء على إرهابيي (PKK/ PYD / YPG) و(داعش) في مدينة عفرين، وإنقاذ سكان المنطقة من قمع الإرهابيين”.

وأكدت في بيان أنه يجري اتخاذ كافة التدابير اللازمة للحيلولة دون إلحاق أضرار بالمدنيين.

استسلام مسلحين من ميليشيات "PYD" لقوات "غصن الزيتون" في عفرين 68

وقال وزير شؤون الاتحاد الأوروبي وكبير المفاوضين الأتراك، عمر جليك، السبت، إن قوات بلاده ترد من خلال عملية “غصن الزيتون” على التهديدات الإرهابية في منطقة عفرين السورية “بالشكل الأمثل”.

جاء ذلك في تغريدات عبر حسابه الشخصي على “تويتر”، قال فيها إن “القائد الأعلى للقوات المسلحة التركية أعلن إطلاق عملية غصن الزيتون، فليوفقهم الله عزّ وجل”.

وأشار إلى أن بلاده استخدمت حق الدفاع المشروع عن النفس لحماية أمنها وحدودها، والدفاع عن سكان المنطقة المظلومين. وشدد على أن العملية تجري ضمن إطار حقوق تركيا النابعة من القوانين الدولية، ويتم من خلالها الرد بالشكل الأمثل على التهديدات الإرهابية.

ولفت إلى أن العملية تعتبر تأكيدا على إصرار تركيا في القضاء على الإرهاب؛ حيث تخوض مجددا عملية ضد المواقع العسكرية للتنظيمات الإرهابية، بهدف إرساء أمنها وأمن المنطقة والعالم.


اترك تعليقا

Your email address will not be published. Required fields are marked *